القدرة: الحالة الوبائية غير مطمئنة والاستهتار يتجه بنا نحو الأسوأ

Nov 06,2020
HPZhe.jpeg

غزة - فلسطين بوست 24: قال المتحدث باسم الصحة بغزة أشرف القدرة لوكالة "صفا"، الجمعة، إن الحالة الوبائية غير مطمئنة والاستهتار سيزيد بؤر التفشي لفيروس كورونا داخل قطاع غزة وسيتجه بالمجتمع نحو الأسوأ.

وأضاف أن الوباء ما زال في حالة الانتشار وتزايد الإصابات يزيد من الحالات الخطيرة والحرجة، ويمثل تحديا كبيرا وضغطا على المنظومة الصحية.

وبين أن ذلك يتطلب الحذر الشديد وتضافر الجهود والالتزام التام بإجراءات الوقاية والسلامة الصحية، محذرا من أن التهاون والاستهتار سيزيد من بؤر التفشي داخل مناطق قطاع غزة وسيتجه بالمجتمع نحو الأسوأ.

وقال إن فصل الشتاء أرض خصبة لانتشار الفيروسات وتداخل الأعراض مع الأنفلونزا الموسمية، وقد نجد أنفسنا أمام أعداد متزايدة بشكل ملحوظ خلال الفترة المقبلة.

وشدد على أن المطلوب من جميع فئات المجتمع أن يكونوا صمام أمان لنجاج جهود مواجهة الجائحة وتثبيط الانتشار من خلال تعزيز ومتابعة الالتزام بالضوابط الصحية.

ولفت إلى أن وزارة الصحة تتعامل مع مستجدات الحالة الوبائية وفق خطة واضحة وتمتلك منظومة لتصنيف درجة خطورة كل منطقة ومنظومة إنذار مبكر، وعلى ضوء ذلك يتم اتخاذ الإجراءات المناسبة.

ونبه إلى أنه يتوجب على الجميع الالتزام بارتداء الكمامة والتباعد الجسدي وتجنب التجمعات والأماكن المزدحمة وغسل اليدين، وهي سلوكيات تمكنا من حماية أنفسنا ومن حولنا وتفادي السيناريو الأسوأ من تفشي الوباء. كما قال.

ومساء أمس، قررت وزارة الداخلية والأمن الوطني في قطاع غزة، فرض مزيد من الإجراءات المُشددة على البيوت التي تخضع للحجر الصحي، والمناطق المصنفة حمراء.

ووصل إجمالي تراكمي للمصابين منذ مارس الماضي وحتى صباح اليوم، 8019 إصابة منها حالات نشطة حاليا 2908 حالة، و5074 حالة تعاف، و37 حالة وفاة.

وكالات