كيف هزم "بول" ثوار "الفيتكونغ" التفوق العسكري الأمريكي.. ؟

Jun 12,2020
لموضوع كيف هزم ثوار الفيتكونغ.jpg

براغ ـ خاص: قال طبيب عسكري أمريكي إن ثوار "الفيتكونغ" إبان الحرب في فيتنام الجنوبية استنزفوا جهود وذخائر وصواريخ الطيران الأمريكي باستخدام "سطول بولهم" لتضليل عمليات الاستطلاع الأمريكية ومن ثم الطائرات الحربية القاذفة والصواريخ الموجهة .. ولكن كيف؟

كشف ذلك الطبيب العسكري الأمريكي الرائد غوردن ليفينجتون قائلاً: خلال العام 1968 ابتكر الجيش الأمريكي أجهزة استشعار بالغة الحساسية لتعقب أمونياك بول الفيتكونغ ورمزه العلمي NH3، لكن الثوار رتبوا لنا خدعة وأبعدوا خطر هذه الأجهزة عنهم.

وفي كتابه "30 حكمة يجب معرفتها" : خلال حرب فيتنام كنت الجراح الأول للواء المدرع المسمى "الخيول السوداء" الذي يضم 5000 جندي ويتمركز شمال غرب سايغون بقيادة الجنرال المخضرم جورج سن ـ باتون الثالث نسبة لتاريخه العائلي في الجيش الأمريكي.

وقال غوردن: قضيت وقتاً طويلاً في الطائرات العمودية الأمريكية التي تستخدم في عمليات الإنقاذ، والتي كانت هدفاً دائماً لثوار الفيتكونغ.. عندما وصلت إلى فيتنام كنت متحمساً وداعماً للحرب وصدقت أن من واجبنا وقف المد الشيوعي، وكنت شغوفاً باكتساب خبرات مهنية كطبيب عسكري.  

ولكن، أضاف غوردن ، مع مشاهداتي أدركت أن قيادتنا تعمل لتدمير فيتنام بأرضها ومؤسساتها وبيوتها وقتل بشرها وأنها تحتقر الإنسان وتنكر حقوقه.. كانت حربنا مكلفة ننفق عليها أموالاً طائلة زكلفتنا أكثر من 58000 قتيل من خيرة ضباطنا وجنودنا .. ومن جانبي صرت أخجل من مشاركتي فيها، وأيقنت أننا سنُهزم حتماً.

وقال: خلال العام 1968 وعندما لم نُفلح في تعقب وتحديد مواقع الثوار داخل غابات فيتنام، ولأنهم كانوا يتحركون وأغصان الشجر فوق رؤوسهم للتمويه، ابتكر الجيش أجهزة استشعار لتعقب أمونياك البول ورمزه العلمي NH3، وكنا نعلقه في الطائرات لتعقب وتحديد مواقع قواعد ومراكز ومسارات تحرك ثوار الفيتكونغ في الغابات الكثيفة.

وأضاف: عندما كانت أجهزة الاستشعار ترصد أمونياك البول كانت طائراتنا القاذفة وبينها طائرات عملاقة تصب حممها من القنابل الثقيلة والصواريخ على المواقع المحددة.. كان القصف عنيفاً ومكثفاً ومكلفاً بحجمه ونوعيته.

وتابع غوردن: حدثت المفاجأة بعد سنوات، عندما كلف الجنرال جورج سن ـ باتون فريق استطلاع بالتوغل في غابات سبق أن تعرضت لقصف هائل، وكنت مرافقاً للفريق لنقل أسرى مصابين للتحقيق، فاكتشف الفريق أن ثوار الفيتكونغ يُعلقون أعداداً من "سطول البول" على أغصان أشجار الغابات لنقصف هذه المناطق البعيدة عن مواقعهم ومسارات تحركهم..

وقال غوردن: كان الفيتكونغ يتحركون أمنين، ويخزنون بولهم، وربما يجلبون بول سكان المدن والقرى القريبة إلى الغابات فقط لتضليلنا واستنزافنا .. يومها شعر الجنرال باتون وقادته بإحباط عميق لأنهم ضُللوا وأنفقوا مئات ملايين الدولارات الأمريكية بلا عائد!!

ترجمــــة: رأفـــت بنـــــــات

فلسطين بوست 24

المقالات المنشورة في فلسطين بوست24 لا تعبر عن عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع
JjxPL.jpeg

جودة البيئة تكشف عن جودة مياه شاطئ بحر قطاع غزة

غزة - فلسطين بوست 24: قالت سلطة جودة البيئة، اليوم الجمعة: إنه طرأ تحسنًا على جودة مياه شاطئ محافظات غزة؛ بحسب آخر فحص أجرته بالشراكة مع وزارة الصحة الفلسطينية في آيار/ مايو الماضي، بالمقارنة مع فحص د

a40a6d17-3118-4841-bba1-9e7cf700a11e.jfif

بيان هام من بلدية غزة حول أسعار تأجير "أكشاك البحر"

غزة - فلسطين بوست 24: كشف رئيس بلدية غزة يحيى السراج بياناً هام للمواطنين بشأن مشروع تطوير الواجهة البحرية للمدينة، وتأجير الاستراحات والأكشاك، وقال:" تتابع البلدية باهتمام ملاحظاتكم والجدل الدائر حول